اعلان

كيفية العمل في البورصة المصرية

كيفية العمل في البورصة المصرية
0

كيفية العمل في البورصة المصرية ، المضاربة في البورصة أحد الأنشطة التي نالت رواجا واسعا خلال العشرين سنة الأخيرة، حيث كانت قديما مرتبة ارتباطا بالخسارة داخل أذهان المواطنين، وسوف نتحدث خلال مقالنا كيفية العمل في البورصة المصرية عن كل ما يخص البورصة المصرية.

البورصة :-

هي الأسواق التي تتداول بها الأوراق المالية ويتم فيها إصدار وجمع السندات والأسهم والأوراق المالية بجميع أنواعها لينتج عنها عائد على رأس المال، وتعتبر البورصة من المؤثرات الأساسية التي تؤثر على النشاط الاقتصادي لكل الدول.

إصدار الأسهم والسندات يدعم عمل الشركات بجميع أنشطتها المختلفة من خلال عرض جزء من ملكية الشركة للمستثمرين بالبورصة طبقا لقيمة سعرية محددة لقيمة الأسهم أو السند المعروض للاكتتاب.

ويمكنك الآن التعرف على:- شركات استثمار الأموال عبر الإنترنت

عوائد رأس المال :-

تنقسم عوائد رأس المال إلى قسمين نذكرهم فيما يلي:-

  • أرباح تقوم الشركات بتوزيعها بنسب مختلفة على المساهمين طبقا لنسب الاكتتاب وتكون من خلال إصدار كوبون.
  • عائد رأسمالي عبارة عن الفرق بين كلا من سعر شراء الورقة المالية وسعر بيعها.

العناصر المؤثرة على حركة الأسعار داخل البورصة :-

سنذكر العناصر المؤثرة على حركة الأسعار داخل البورصة في السطور التالية:-

  • تغير قوى العرض والطلب على الأوراق المالية المتداولة بالبورصة.
  • انتشار المعلومات والبيانات الخاصة بتداول الشركات داخل البورصة للمستثمرين عن طريق الإفصاح عنها وهذا ما يضر باستثمارات الشركات.
  • المعلومات والبيانات الاقتصادية المحلية والعالمية.

كيفية العمل في البورصة المصرية ؟

سنوضح كيفية العمل في البورصة المصرية من خلال التعرف على النقاط التالية:-

  • أسواق التداول في البورصة: تنقسم أسواق تداول البورصة إلى الأسواق المالية الرئيسية والثانوية، الأسواق الرئيسية هي تلك الأسواق التي يتم تداول الأوراق المالية الجديدة بها من خلال عرضها للاكتتاب ويحصل على أغلبها المؤسسين من المستثمرين، أما باقي الأعمال الخاصة بالتداول داخل البورصة فتتم من خلال الأسواق الثانوية.
  • الجمع بين كلا من البائعين والمستثمرين: تقوم البورصة بإدراج مجموعة الأسهم المتداولة الصفقات المطروحة للتداول للترويج والحصول على اكبر فرصة لعرض الأسهم لزيادة الفرص المعروضة للمستثمرين والقوة البيعية للبائعين.
  • شراء الأوراق المالية: تقوم البورصة بشراء العديد من الأوراق المالية سواء التي ترتفع أسعارها أو تنخفض لتشجيع المستثمرين على شرائها ويطلق على هذه العملية عملية التنويع.

اقرأ ايضاً :- كيفية شراء اسهم في البورصة الامريكية

خطوات الاستثمار في البورصة المصرية :-

سنذكر خطوات الاستثمار في البورصة المصرية في السطور التالية:-

  • الخطوة الأولى: لابد من تحديد المبالغ الفائضة لديك لتخصيصها في الاستثمار في البورصة.
  • الخطوة الثانية: الإلمام بالمعلومات الكافية عن طريقة التعامل في البورصة وكيفية الاستثمار بنجاح.
  • الخطوة الثالثة: اختيار شركة السمسرة المرخصة المناسبة للاستثمار للتعامل في البورصة.
  • الخطوة الرابعة: الحصول على الكود الموحد الخاص من شركة السمسرة عند فتح الحساب لك حتى تستطيع وتبدأ التعامل والتداول في البورصة.
  • الخطوة الخامسة: خلال هذه الخطوة عليك بالاختيار من بين الفرص المتاحة لديك بالبورصة.
  • الخطوة السادسة: عليك بمتابعة الحركات المالية التي تتعرض إليها البورصة لاتخاذ القرار السليم الذي يصل بك إلى بر الأمان.

الشروط الواجب توافرها لنجاح الاستثمار في البورصة :-

سنوضح الشروط الواجب توافرها لنجاح الاستثمار في البورصة في السطور التالية:-

  • الحجم: كلما زاد حجم تعاملات البورصة وزاد عدد المستثمرين وزادت أحجام الأوراق المتداولة كلما قلت المخاطر وزادت كمية البدائل من الأوراق المتداولة لاستخدامها والحد من التعرض للخسارة.
  • السيولة: كلما زاد حجم التعامل في البورصة كلما زادت السيولة بها.
  • الشفافية: تتمثل في مدى توفير المعلومات والبيانات للمستثمرين وعن الأوراق المالية بالبورصة، فكلما تميزت بذلك كلما أدى إلى نجاحها.
  • الاستقرار: أحد المعايير التي تؤدي إلى نجاح البورصة هي مدى صمودها واستقرار أسعارها بالرغم من تقلبات السوق ووجود شائعات قد تؤثر عليها.

فوائد الاستثمار في البورصة :-

سنذكر فوائد الاستثمار في البورصة في السطور التالية:-

  • الاستفادة من النمو الاقتصادي: يساهم الاستثمار في البورصة من تعزيز النشاط الاقتصادي والعمل على نموه مما يحسن من الدخل القومي للأفراد ويؤدي إلى زيادة الطلب على المنتجات وتحسين العائد المالي للشركات من خلال زيادة الإيرادات.
  • تيسير عملية الشراء: الاستثمار يسهل ويتيح عملية الشراء للمستثمر بعدة أشكال منها الشراء عن طرق وسيط أو من خلال المحلل المالي أو عن طريق الانترنت.
  • الحصول على عائد مالي: ويتم ذلك من اتباع إحدى الطريقتين الأولى وهي شراء الأوراق المالية بأسعار منخفضة والانتظار حتى ترتفع أسعارها وبيعها في ذلك الوقت وتحقيق ربح.
  • أما الطريقة الثانية فتتم من خلال شراء الأوراق المالية الخاصة بالشركات التي تعطي أرباحا مالية ويفضلها الكثير من المستثمرين لعدم المخاطرة مع الحصول على أرباح معتدلة.
  • تيسير عملية البيع: يمكن للمستثمر بيع الأوراق المالية التي لديه في حالة الاحتياج للمال من خلال المستثمرين في البورصة ولكنه في ذلك الحالة ربما يواجه بعض المخاطر المتعلقة بالتقلبات السعرية لقيم الأوراق المالية من فترة لأخرى.

»إليك من هنا:- أفكار تجارية من الصين مربحة وناجحة

سلبيات الاستثمار في البورصة :-

سنذكر سلبيات الاستثمار في البورصة في السطور التالية:-

  • فقدان كامل الاستثمار: قد يتعرض المستثمر إلى انخفاض سعر الأسهم لديه مما يعرضه للخسارة نتيجة لجوء جميع المستثمرين بيع أسهمهم وبيع حصصهم مما يؤدي إلى فقدان الاستثمار وخسارة الشركة.
  • الحاجة إلى توفير الوقت لاتخاذ القرار: تحتاج البورصة إلى الكثير من الوقت لتوفير المعلومات والبيانات التي يحتاجها المستثمر عن الشركات لاختيار الأنسب والأفضل لتحقيق ربح.
  • التقلبات المستمرة في أسعار الأسهم: تواجه البورصة الكثير من التحديات من ضمنها التقلبات السعرية للأوراق المالية وخاصة الأسهم.
  • ظهور الروح التنافسية: يواجه الكثير من المستثمرين بسوق البورصة الجدد الكثير من المنافسة من قبل المستثمرين المهنيين.

وفي النهاية نتمنى أن نكون قد أوضحنا كيفية العمل في البورصة المصرية ، ونتمنى لكم المضاربة الجيدة، ولكم منا أطيب الأمنيات بالنجاح وتحقيق أرباح، ونحن في انتظار ردودكم و تعليقاتكم على المقال.

أضف تعليقاً ( رايك يهمنا )

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.